مؤشرات على إسكات سيدى ولد سالم للأبد؟

خميس, 05/06/2021 - 14:27

ألغت الحكومة الموريتانية رسميا المؤتمر الصحفى الأسبوعى للوزير الناطق باسم الحكومة سيدى ولد سالم ، بعد أسبوع ساخن، كانت فيه تصريحات الوزير وأفعاله محل تأزيم غير مسبوق منذ وصول الرئيس للسلطة قبل سنة ونصف.

لم يصدر أي توضيح عن الحكومة أو أي مقرب من الوزير المثير للجدل.

غير أن بعض المقربين من رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزوانى يعتقدون بأن الأخير ضاق ذرعا بالوزير وسلوكه،  لذا قرر إسكاته للأبد.

ليس من الوارد أن يقيل الرئيس وزيرا رشحه لقيادة أبرز لجان الاتحاد الافريقي، بيد أن استمراره فى منصبه بات أكثر من مكلف للرئيس والحكومة ومحل امتعاض من مجمل دوائر المجتمع( الطلاب والأساتذة والجمهور العادى )، بحكم مواقفه المثيرة للجدل وسلوكه تجاه الجميع من تكليفه بالمنصب قبل فترة. كما يقول عدد من الأساتذة والطلاب وبعض المتابعين لسير السلطة التنفيذية بموريتانيا.